التخطي إلى المحتوى

شهدت الساعات الأولى لبدء العملية الإنتخابية بالنادى الأهلى توافد أعضاء الجمعية العمومية للمشاركة في الماراثون الإنتخابى لانتخاب مجلس إدارة جديد يقود النادى خلال السنوات الأربع المقبلة، وذلك لاستكمال النصاب القانوى بعدما شهد اليوم الأول لفتح العملية الإنتخابية أمس حضورقرابة 600 عضو فقط، ليتقرر بذلك استكمال الانتخابات اليوم الجمعة، حيث يكتمل النصاب في حال حضور 10% من الأعضاء الذين لهم حق التصويت أو 5 آلاف عضو أيهما أقل ممن لهم حق التصويت.

وكان يشترط اليوم لاكتمال النصاب القانوني حضور 50%+1 ممن لهم الحق في التصويت من أعضاء الأهلي، والمقدرين بقرابة 185 ألف عضو.

وتبدأ عملية التصويت غدا الجمعة من التاسعة صباحا وحتى السابعة مساء، ويبدأ فرز الأصوات بعد اكتمال النصاب القانوني.

ويتنافس في انتخابات الأهلي على مقعد رئيس النادي محمود الخطيب رئيس النادي الحالي، وتضم قائمته كل من العامري فاروق نائبا وخالد مرتجي أمينا للصندوق ‏والعضوية ‏فوق السن كل من دكتور محمد ‏شوقي وطارق قنديل ومحمد الدماطي ومهند مجدي ومحمد ‏الغزاوي وحسام ‏غالي ومحمد سراج الدين ،‏وفي العضوية تحت السن: محمد الجارحي ومي عاطف.

وينافس خالد سليمان مستقلا على منصب الرئيس، وخالد الدرندلي على منصب أمين الصندوق، وعمر ربيع ياسين على منصب العضوية تحت السن.