التخطي إلى المحتوى

قال الدكتور محمد شوقي، طبيب المنتخب المصري لكرة اليد، أن أحمد هشام السيد “دودو” لاعب الفراعنة والمحترف بصفوف نادي نيم الفرنسي، خضع أمس الأربعاء لجراحة الرباط الصليبي في الركبة، بالعاصمة الفرنسية باريس.

وأوضح شوقي، في تصريحات رسمية، أن الطبيب الذي أجرى الجراحة للاعب المنتخب الوطني أحمد هشام السيد هو نفسه الذي أجرى نفس العملية الجراحية، لنجم المنتخب الفرنسي نيكولا كاراباتيتش.

وأشار شوقي إلى أن “دودو” سيبدأ مشوار التأهيل في أكبر المراكز الطبية المتخصصة في تأهيل الرياضيين بفرنسا، تحت إشراف نادي نيم الفرنسي، وبمتابعة مستمرة مع الجهاز الطبي للمنتخب والاتحاد المصري لكرة اليد.

وأضاف “الاتحاد يحرص على تأهيل اللاعب في أفضل الأماكن العالمية لما يمثله من قيمة كبيرة كأحد أبناء منتخب مصر وأحد النجوم الواعدة في كرة اليد والذي ينتظره مستقبل باهر في رحلته الاحترافية.

جدير بالذكر أن أحمد هشام السيد “دودو”، كان قد أصيب بقطع في الرباط الصليبي، خلال مشاركته في إحدى المباريات مع فريقه نيم الفرنسي، وسيفقتد مجهوداته خلال مشاركته في كأس الأمم الأفريقية المقرر إقامتها بالمغرب في الفترة من 13 إلى 24 يناير 2022.